المواعيد مواعيد العمل

الاثار الجانبية لتثبيت القرنية

الاثار الجانبية لتثبيت القرنية

الاثار الجانبية لتثبيت القرنية

إن ظهور الاثار الجانبية لتثبيت القرنية الخطيرة لن تفسد على المريض فرحته بعلاج القرنية المخروطية فحسب، فهي ستدفعه إلى استخدام أدوية علاجية أخرى، بالإضافة إلى كونها ستؤخر فترة التعافي من العملية.

 

لهذا لا بد على المريض معرفة أسباب ظهور الاثار الجانبية لتثبيت القرنية ومحاولة تجنبها والتقيد بطرق الوقاية منها قدر الإمكان.

 

الاثار الجانبية لتثبيت القرنية..الرؤية الضبابية، وماذا أيضًا؟

 

تهدف عملية تثبيت القرنية إلى علاج مرضى القرنية المخروطية، فأعينهم لم تعد قادرة على الرؤية بوضوح كما كان في السابق بعد أن تغير شكل القرنية إلى الشكل المخروطي.

تعتمد فكرة عملية تثبيت القرنية المخروطية بالليزر على إيقاف قرنية العين عن التغير المستمر لكيلا تفقد القدرة على الرؤية نهائيًا، ويحدث ذلك من خلال إشباع القرنية بقطرات للعين تحتوي على مادة الريبوفلافين ثم معالجتها بالأشعة فوق البنفسجية.

من الطبيعي ظهور بعض الآثار الجانبية على المريض بعد خضوعه للعملية، وهي تلك الآثار التي تختفي تلقائيًا مع مرور الوقت والالتزام بتعليمات الطبيب، وتتضمن هذه الآثار:

  • تورم العين.

  • الشعور بألم في العين.

  • ظهور بعض المشاكل في الرؤية، مثل الرؤية الضبابية.

ونتيجة بعض الأسباب، قد تفشل العملية عن تحقيق النتيجة المرجوة، وتبدأ بعض الاثار الجانبية لتثبيت القرنية في التطور لتصبح مضاعفات خطيرة، مثل:

  • تلف النسيج الطلائي الخارجي أو القرنية.

  • الإصابة بعدوى.

من الجدير بالذكر أن تلك المضاعفات قد تظهر بعد عملية تثبيت القرنية أو زراعة القرنية؛ فالاثنتان تُجريان لعلاج نفس الحالة المرضية ألا وهي القرنية المخروطية.

 

السبب وراء ظهور مضاعفات تثبيت القرنية 

 

هناك بعض الأمور التي يمكن الاستناد إليها لتفسير سبب ظهور المضاعفات وما كان خطيرًا من الاثار الجانبية لتثبيت القرنية، هي:

  1. الاعتماد على طبيب غير متمرس في إجراء مثل تلك العمليات

من الأمور الهامة التي تؤثر في نجاح عملية ما خبرة ومهارة الطبيب المجري لهذه العملية، وبإسقاط هذا الأمر على عملية تثبيت القرنية، نستنتج أنه كلما زادت خبرة ومهارة الطبيب قلت الاثار الجانبية لتثبيت القرنية، والعكس صحيح.

  1. عدم اتباع نصائح الطبيب بعد العملية 

إن التعليمات والإرشادات التي ينوه عنها الطبيب بعد العملية ذات أهمية كبيرة في تقصير فترة التعافي بعد العملية، وحماية العين من دخول أي ميكروبات ضارة؛ فهي السبيل الأول للوقاية من الاثار الجانبية لتثبيت القرنية.

من أبرز التعليمات والإرشادات التي ينبغي اتباعها بعد عملية تثبيت القرنية ما يلي:

  • وضع قطرات العين المضادة للبكتيريا وقطرات الستيرويد لمدة أسبوع تقريبًا بعد العملية.

  • استعمال قطرات الدموع الاصطناعية بعد العملية.

  • تجنب فرك العين لمدة 5 أيام بعد العملية.

  • الحرص على ارتداء النظارات الشمسية عند الخروج من المنزل.

  • متابعة الطبيب بصورة مستمرة في الفترة الأولى بعد عملية تثبيت القرنية.

 

مدى تأثير المضاعفات على نسبة نجاح عملية تثبيت القرنية 

 

من المؤكد أن ظهور مضاعفات عملية تثبيت القرنية يؤثر على نسبة نجاح العملية التي تتراوح ما بين 95 إلى 99 بالمئة، فالرؤية ستصير أضعف ولن يحصل المريض على النتيجة المتوقعة.

 

الاثار الجانبية لتثبيت القرنية..كيف أتخلص منها؟

 

فور ظهور الآثار الجانبية لتثبيت القرنية، من الضروري أن يلجأ المريض إلى طبيب العيون، وألا يصغي للآخرين غير المتخصصين حتى لا يسبب المزيد من المشاكل لعينيه.

وعلى كلٍ لا يُفترض بالمريض أن يفقد الأمل من استرجاع نظره مرة أخرى، فبالإمكان تصحيح الأمر والخلاص من المضاعفات، ولهذا نكرر ذلك: لا تهمل زيارة الدكتور أحمد عساف متى ألم بك أي عَرَض في عينيك.  


مطلوب ادخال الأسم بالكامل
مطلوب ادخال رقم الهاتف
مطلوب ادخال البريد الإلكترونى
مطلوب ادخال الرسالة